الفوائد الصحية و النفسية للعلاقة الحميمة

الفوائد الصحية و النفسية للعلاقة الحميمة

العلاقة الحميمية هي العلاقة بين شخصين من امرأة و رجل و التي تتضمن الحميمية الجسدية أو الحميمية العاطفية و الحب الذي ينبع من الطرفين من أهم العوامل الذي يؤدي الى عامل حميمي وعاطفي في العلاقة الجنسية و مشاعر مختلفة من الحب و الشعور العميق بالاهتمام المتبادل و الابتهاج و الرومنسية و الحنان و كل مشاعر الحب العميق، و تساعد الممارسة الجنسية في تعزيز صحة الجهاز المناعي لدى الزوجين و التقليل من الاضطرابات النفسية و الجسدية، و الوثوق بالشريك والأمان معه، وتساعد على تقوية الصلة القوية و تعزيزها بين الرجل والمرأة.

ممارسة العلاقة الحميمية بين الزوجين تعزز الجهار المناعي

العلاقة الحميمية هي العلاقة التي تساعد على تقوية الجهاز المناعي و أيضاً يترك اثار ايجابية على الجسد وعلى الحالة النفسية و المزاجية ويشعر الإنسان بأنه اسعد شخص في الكون  من خلال الحب المتبادل و المشاعر الصادقة التي تنبع من ممارسة العلاقة الحميمية بين الطرفين والعوامل التي تساعد على تقوية الجهاز المناعي هي :

  • تنشيط الدورة الدموية .
  • تعمل على تخفيف التوتر و القلق .
  • الأجسام التي تعمل على طرد الفيروسات والأمراض المختلفة و الوقاية منها من خلال العلاقة الحميمية  .
  • تساعد العلاقة الحميمية على تحقيق اكبر قدر لتنظيم التوازن الهرموني في الجسم  .
  • و حرق السعرات الحرارية من خلال العلاقة الحميمية بين الأزواج .
  • لها تأثير فعال في الحماية من نمو انسجة الرحم و خارج الرحم لدى الإناث .
  • تساعد على النوم العميق  .
  • تعزز نضارة الوجه و البشرة و جعل لون البشرة وردي جميل  .
  • فقدان الوزن .
  • التئام الجروح .

ممارسة العلاقة الحميمية تخفض ضغط الدم

العلاقة الحميمية ليس بمجرد علاقة بين الرجل والمرأة يقتربون من بعضهم جسدياً و نفسياً فقط  ، الا إنها تساعد على الوقاية من الجراثيم و الفيروسات وتعمل على تخفيض ضغط الدم .

ومن فوائد ممارسة العلاقة الحميمية عديدة هي :

الامراض المعدية

أكد العلماء ان العلاقة الحميمية تقوي قدرة الجسم لدى المرأة و الرجل على مكافحة الفيروسات و الجراثيم و الامراض السارية و نزلات البرد و الحفاظ على سلامة صحتهم الجسدية .

ارتفاع ضغط الدم

العلاقة الحميمية تساعد على استقرار ضغط الدم و عدم ارتفاع ضغط الدم او انخفاضه .

النوبة القلبية

تساعد العلاقة الحميمية على الوقاية من النوبة القلبية لأنه يساعد على تقوية عضلة القلب و تنطيم معدل دقاته  .

ممارسة العلاقة الحميمية تخفض ضغط الدم
ممارسة العلاقة الحميمية تخفض ضغط الدم

تحسين النوم

العلاقة الحميمة تساعد على استرخاء الزوجين لأنه يطلق هرمون ( البرولاكتين ) مما يؤدي الى الشعور بالتعب و النعاس  .

خفض نسبة الإصابة بسرطان البروستات

ممارسة العلاقة الحميمية ترتبط بخفض نسبة الإصابة بمرض سرطان البروستات و تعزيز المناعة  و يساهم في تعزيز صحة البروستات و يسهم في تباطؤ تضخمها بمجرد حدوث نشوة قذف لدى الرجال  .

الجماع يساعد على إزالة التوتر

  • تحسين المزاج : يساهم في شعور بالسعادة و الراحة عند اطلاق هرمون الدوبامين  .
  • تخفيف التوتر : تساعد العلاقة الحميمية على تقليل التوتر و القلق المرتبط بالجهاز التنفسي مثل الكورتيزون و هرمون الأدرينالين .
  • جاذبية المرأة تزداد عندما تنبعث منها رائحة مغرية و فواحة  ، و العكس صحيح .
  • زيادة الاسترخاء  .

الوقاية من الاكتئاب و الامراض النفسية

  • يساعد على استقرار الصحة العقلية و تقليل فرص الإصابة بالاضطرابات النفسية .
  • تشكل ممارسة الجنس إلهاء للإنسان للرجل أو للمرأة عندما نكون متوترين لأي سبب من الأسباب في الحياة الروتينية  .
  • محاولة الاسترخاء و الهدوء و الراحة النفسية خلال العلاقة الحميمية يزيد من النشوة، و يسهل من عملية الوصول لهزة الجماع .
  • نقص السيروتونين الذي يسبب الاكتئاب العميق.

العلاقة الحميمية تقوي عضلات قاع الحوض

  • النساء اللاتي يقمن بممارسة الجنس بانتظام يحظين بتقوية عضلات الحوض ، و يقلل من خطر الإصابة بسلس البول في مرحلة متقدمة من العمر  .
  • الجماع يخفف من ألام الظهر وألام المفاصل لدى المرأة و الرجل و يخفف من الشعور بالألم بشكل عام  .

الجماع يساعد على تحسين صحة القلب

تشير الدراسات الى الرجال و النساء الذين يمارسون العلاقة الحميمية أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب و هناك فوائد اخرى للعلاقة الحميمية

  1. تلعب العلاقة الحميمية دوراً في تحسين اللياقة البدنية لدى الرجل و المرأة لأنه العلاقة الحميمية النشاط الذي يبذله الجسم في العلاقة يعادل ممارسة التمارين الرياضية  .
  2. الجنس يساعد على تعزيز و تحسين صحة القلب و استقرار عدد نبضاته  .
  3. يعمل الجنس على وقاية من الأمراض القلبية لأنه يطرد الأمراض القلبية الفجائية  .
  4. تحافظ الرعشة على يقظة و تنبيه العقل لدى الزوجين بسبب تدفق الهرمونات الذي يتم إطلاقه في النشوة الجنسية  .
  5. الرعشة الجنسية تزيد من طول العمر .
  6. يقلل من جفاف المهبل من تهيج و حكة مستمرة ، يعمل الجماع في تحفيز الترطيب الطبيعي للمنطقة الحساسة  .
الجماع يساعد على تحسين صحة القلب
الجماع يساعد على تحسين صحة القلب

الجماع يعزز من وظائف الدماغ

التكاثر و الحفاظ على الجنس البشري و الشعور بالنشوة الجنسية له تأثير قوي و ايجابي على صحة الإنسان سواء من الناحية الجسدية أو النفسية أو العاطفية، و أيضاً له فوائد في تعزيز وظيفة الدماغ وتحسين القوة العقلية لدى الطرفين.

فوائد العلاقة الجنسية كثيرة منها

  1. ترفع النشوة الجنسية لدى المرأة من مستويات هرمون الاستروجين الذي يحمي القلب من النوبات القلبية
  2. تحافظ العلاقة الحميمية على مرونة و نضارة الجلد و بياضه في جميع أنحاء الجسم و خاصة نضارة الوجه و صفائه  .
  3. يعمل على تحسين العملية الدماغية و تحسين وظائف الدماغ من خلال الجماع الذي يساهم في صفاء العملية الدماغية
  4. يعزز من تحسين تركيز الدماغ و الاستيعاب السريع من خلال العلاقة الحميمية
  5. ممارسة الجنس يجعل الإنسان أكثر ذكاء و تحسن أداء الذاكرة و تخزين المعلومات بشكل أطول و أفضل  .
  6. ممارسة الجنس تولد المزيد من المحبة و المودة و الحنان و الأمان و العطف بين الزوجين تدوم لساعات طويلة من بعد ممارسة الجنس  .
  7. يعمل ممارسة الجنس للمرأة مع الرجل الى الوثوق به و الأمان و مشاعر الحنية بوجوده  .
  8. الحفاظ على صحة المهبل لدى المرأة من الجفاف و الالتهابات و الجراثيم  .
  9. يعمل على وقاية المرأة من سرطان عنق الرحم من خلال الجنس بتساقط اجزاء كبيرة من خلايا عنق الرحم القديمة و تحل محلها خلايا جديدة و شابة من خلال العلاقة الحميمية  .
عروضنا أفضل خلطة عسل للمتزوجين - اطلب الآن